Arabic
فستانين  زفاف بأسعار خيالية 
April 29, 2015
1



• فستانين  زفاف بأسعار خيالية هذا ليش شفتي الرابط صح ؟ و لوّ فرضا كان العنوان ” الموت الدماغي : مشكلتنا الأساسية عدم القراءة“ لا سمح الله ماكنتيش حتقرري تقريه؟ معناها انتِ جزء من المشكلة. 
انا كيفكم كلكم نستخدم في مواقع التواصل الإجتماعي واجد، كالعادة الناس فيهن يضيفوا فيا لمجموعات واجد متاع جمال، مكياج، تمارين رياضية، المطبخ الليبي، فتافيت، يوميات زوجة رجل ليبي ( على أساس تعريفها وأسمها و سبب وجودها في الحياة أنها تكون زوجة رجل وكان مش زوجة رجل معناها ولا حاجة، تحليلي للأسم مش شور الموضوع مش عارفة في شن ندير أنا فيها اصلاً 😂). المهم أغلبية المجموعات هذي يناقشن في مواضيع من شن تلبسي لما سلفتك تعزمك، شن نوعية التمارين الي يخلن جسمك مثالي و في نفس القروب تلقى كمية وصفات و أكل غريبة ( تحسه علاج عكسي ولا نفاق تحب تفهم أدوخ ) شن نوعية المكياج الي مفروض تشريها؟ قناع يبيض إلى آخره. هذي ملاحظاتي وعارفة مش أنا اول وحدة تلاحظها وأكيدة مارة عليكم الدوة هذي كلها من قبل. قلة الإهتمام في آي حاجة ماعدا شن الحاجة الي تخلي شكلك سمح ولا وسيلة ممكن تحصلي بيها زوج مستقبلي في رأيي هو المشكلة الأساسية. في المجتمعنا المرأة يقدروا في قيمتها عن طريق حاجتين، شكلها و اذا تزوجت ( كل ما صغر السن كل ما احسن ) ولا لا . أنا مانقولش ماتهتميش بروحك لكن الإهتمام بالشكل الخارجي بس بلا مضمون طول الوقت ولا عباد الله شن داروا يقعد سطحية و تفاهة لأبعد الحدود! طبعًا هذا الي طاغي هنا، السطحية و الموت الدماغي. طبعًا هذا ليش العنوان “فستانين زفاف بأسعار خيالية” على أمل حاجة نفس هكي ممكن تحصل إهتمام. لوّ النساء هذينا أستخدمن ربع الوقت الي يضيعن فيه في المجموعات هذي و في الكلام الفاضي متاع من تزوجت و من اطلقت وكيف هذي تكرهني وهذي بتسرق راجلي، وكيف نبيض روحي، وحي عليا خشيت العشرين وماحد عطى فيا كلمة لوَّ استغلن جزء بسيط منه بس في تنوير عقولهن، في قراءة مقال مفيد، كتاب مفيد في تطوير أنفسهن، في حتى وثائقي بدل مسلسل تركي راه المشروع هذا ماكانش له داعي أساسًا. 

• { قُلْ َهْل يَْستَِوي اْلأَْعَمٰى َو اْلبَِصيرُۚ أََفَلا تَتََفَكَّرُوَنَ } «سورة الأنعام/50»

قانون نيوتن الثالث للحركة يقول ” لكل فعل، رد فعل مساوي له في القوة و مضاد له في الإتجاه“. الوضع ميؤوس منه لكن مش لدرجة نفقدوا الأمل بالكامل، رد فعل مطلوب؛ ممكن مجموعة موازية للقراءة و مناقشة الأفكار المفيدة الي يساعدن الإنسان يطور من نفسه، وتحتوي على أخبار العالم سواء سياسية أو علمية أو إنسانية ؟ عشان تقعد إنسان حقيقي، لازم تقرا و تفكر و تطور من نفسك مش ألة أكل و نوم و تكاثر ماتفرقش عن الحيوان في شيء، لكن أُمة إقرأ لا تقرأ.  الإنترنت عالم مفيد فوق من التصور مع الإستخدام الصحيح. شاركونا بإفكاركم و حلولكم للموضوع عن طريق تعليقات أو الإيميل. الجمال الخارجي حيتخفي مع الوقت وكل الي حيقعد عندك إنعكاس قبيح لشخص جاهل إختياريًا. يا ريت أديري حل للموضوع بدل ماتفوتك الفرصة.

•  و أخر حاجة نبي نسيبكم مع سؤال بسيط، لوّ كان شعبنا متعلم، مثقف و واعي بجميع شرائحه كانت ليبيا حتكون هكي توا؟ بغض النظر عن من السبب أو الأجندات أو أو، لوّ كان شعب واعي كان هكي حيكون حالنا؟ 
 
كتابة : J.E 

Leave a Reply